-->

البحري الجلاصي في ذمة الله . . . التفاصيل


 

نقلا عن راديو موزاييك اف ام فإن السياسي البحري الجلاصي قد فارق الحياة منذ قليل في بيته في ظروف غامضة ، و تفيد المعلومات الأولية أن ابنه انتبه لتأخره أثناء استحمامه ليجده ملقى بالحمام و قد فارق الحياة

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: