-->

جوفنتوس وريال مدريد وبرشلونة تعتبر العقوبات المحتملة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم غير مفهومة - سوفاس نيوز


شددت الأندية الثلاثة المتمسكة بفكرة الدوري السوبر الأوروبي ( جوفنتوس وريال مدريد وبرشلونة)، على أنها “ما زالت ملتزمة بتحديث كرة القدم”، رغم تهديدات الاتحاد الأوروبي للعبة (ويفا) بفرض عقوبات عليها اعتبرتها “غير مفهومة”.

واتخذ الاتحاد الأوروبي خطوة جديدة الثلاثاء من خلال فتح إجراء تأديبي بحق الأندية الثلاثة التي لا تزال ترفض التخلي عن فكرتها بإقامة مسابقة الدوري
السوبر بعد إجهاضها إثر انسحاب 9 اندية اخرى.

وبعد تعيين عدد من “المفتشين الأخلاقيين والتأديبيين” في هذه القضية في 12 ماي، ما يوازي تحقيقا أوليا، فتحت المنظمة الأوروبية إجراءات تأديبية” ضد
الأندية الثلاثة.

واقترحت الأندية الثلاثة، في بيان لها أمس، “تحديث كرة القدم من خلال إجراء حوار مفتوح مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم”. وعبرت عن رفضها المطلق للإجراءات القسرية” التي ينوي الاتحاد الأوروبي فرضها “ضد ثلاث من أهم المؤسسات في تاريخ كرة القدم” والتي بحسبها “موقف ينذر بالخطر ويتعارض مع القرارات الأخيرة للقضاء في هذه الحالة”.

وشددت هذه الأندية على أن “فتح تحقيق تأديبي من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أمر غير مفهوم”. وأضافت أنه “منذ البداية، كان هدف الدوري السوبر هو تحسين وضعية كرة القدم الأوروبية، من خلال حوار دائم مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، من أجل زيادة الاهتمام بالرياضة وتقديم أفضل مشهد ممكن للجماهير”.

وتابع البيان أنه “يجب بلوغ هذا الهدف في إطار من التضامن والتنمية طويلة المدى، لا سيما في ظل الوضع الاقتصادي غير المستقر الذي تعيشه العديد من الأندية الأوروبية”.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: