-->

القصرين-كورونا: الوباء يودي بحياة 60 شخصا خلال الـ14 يوما الأخيرة - سوفاس نيوز

أودى فيروس “كورونا” المستجد بحياة 60 شخصا في ولاية القصرين خلال الـ14 يوما الأخيرة ما رفع من عدد الوفيات بالجهة منذ بداية الجائحة إلى حدود مساء أمس الجمعة الى567 حالة وفاة.
كما سجّلت الجهة خلال نفس الفترة المذكورة 1133 إصابة جديدة ارتفع بموجبها إجمالي الإصابات منذ بدء إنتشار الوباء الى حدود الأمس إلى 15 ألفا و785 إصابة، وفق آخر تحيين للوضع الوبائي بالجهة.
وأورد التحيين كذلك نسب ظهور الحالات الجديدة لكل 100 ألف ساكن، خلال الـ14 يوما الفارطة، حسب المعتمديات، حيث بلغ معدل انتشار المرض بالقصرين الكبرى التي تضمّ كل من معتمديات القصرين الشمالية، والقصرين الجنوبية، والزهور، 353 إصابة لكل 100 ألف ساكن، تليها معتمدية سبيطلة بـ330 إصابة على كل 100 ألف ساكن، ثم معتمدية حاسي الفريد بـ306 إصابات على كل 100 ألف ساكن، فيما تراوحت نسبة ظهور الوباء بكل من معتمديات ماجل بلعباس، وحيدرة، وسبيبة، وجدليان بين 289 و208 إصابات جديدة على كل 100 ألف ساكن، وسجلت بقية المعتمديات نسبة تراوحت بين 158 و83 إصابة جديدة على كل 100 ألف ساكن.
وكانت اللجنة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس “كورونا”، قد أقرّت، أمس الجمعة، خلال ندوة صحفية جملة من الإجراءات الوقائية، حسب عدد الحالات المسجلة خلال الـ14يوما الماضية، حيث تم تكليف الولاة بإقرار الحجر الصحي الشامل في حال تسجيل أكثر من 400 حالة لكل 100 ألف ساكن، والحجر الصحي الموجّه مع عزل المنطقة أو الولاية عند تسجيل بين 300 و400 إصابة لكل 100 ألف ساكن، وإقرار حجر صحي موجه في حال رصد بين 200 و300 إصابة لكل 100 ألف ساكن، وفي صورة تسجيل أقل من 200 إصابة يتم تطبيق الإجراءات الوقائية المعتادة.
وتقدّر نسبة الإنذار المرتفعة جدا بأكثر من 100 حالة لكل 100 ألف ساكن، ونسبة الإنذار المرتفعة بين 50 و100 حالة لكل 100 ألف ساكن، ونسبة الإنذار المتوسطة بيم 10 و50 حالة لكل 100 ألف ساكن.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: