-->

وزارة التربية: “تم رفت التلميذة بمعهد بالقصور من ولاية الكاف نهائيا، وتمكينها من اجتياز امتحان الباكالوريا كمترشحة فردية - سوفاس نيوز

أفادت وزارة التربية، أن مجلس التربية قرر رفت التلميذة بمعهد صالح بن يوسف بالقصور من ولاية الكاف، التي تداولت روّاد مواقع التواصل الاجتماعي بشأن شكواها ضد مدير المعهد بتهمة التحرش الجنسي، رفت المعنية من المعهد نهائيا، على أنه يمكنها اجتياز امتحان الباكالوريا دورة جوان 2021 كمترشحة فردية.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ توضيحي، لها مساء أمس الاثنين، أن التلميذة المعنية أحيلت على أنظار مجلس التربية الذي قرر في شأنها الرفت النهائي من المعهد مع اقتراح الرفت النهائي من جميع المعاهد.

وذكّر البلاغ، أن التراتيب الجاري بها العمل في مثل هذه الحالات، تسمح لكل تلميذ راسب سبق ان اجتاز امتحان الباكالوريا، باجتيازه كمترشح فردي.
يذكر ان هذه التلميذة كانت قد تقدمت بشكوى جزائية إلى الفرقة المختصّة في جرائم العنف ضد المرأة والطفل متهمة مدير المؤسسة بالتحرش، وقررت النيابة العمومية بالكاف حفظ القضية لعدم كفاية الحجة على وجود جريمة.
وزعمت التلميذة، أنه تم طردها من المعهد بطريقة تعسفية من خلال اتهامها بسب وشتم مدير المعهد الثانوي صالح بن يوسف بالقصور، ليتم عقد مجلس تأديب “صوري” من أجل إصدار قرار رفتها بصفة نهائية. واعتبرت أن رد فعل الإدارة جاء على خلفية القضية التي رفعتها التلميذة ضد مدير المدرسة.

وفي المقابل، نشر مدير المعهد توضيحا على شبكة التواصل الاجتماعي، لتفاصيل الواقعة أكّد فيه أنه يملك كل الأدلة التي تثبت صحة روايته، وأن السبب الرئيسي لإحالة تلميذة البكالوريا المعنية على مجلس التربية يتثمل في ”تطاولها لفظيا على مدير المعهد داخل المؤسسة التربوية وشتمه”، يوم 5 أفريل الماضي، على إثر قرارمجلس القسم القاضي بتجميع تلاميذ الرابعة اقتصاد دون اعتماد نظام الأفواج لتمكينهم من انهاء البرامج الدراسي، ما دفع التلاميذ إلى الاحتجاج معارضة للقرار.

هذا الاحتجاج دفع بالمدير، حسب نص تدوينته، إلى إخراج تلاميذ الرابعة اقتصاد المحتجين من ساحة المعهد ضمانا لسير الدرس لبقية الأقسام، لتعود المعنية بالأمر وتتطاول عليه لفظيا، وهو موثق بالفيديو وبشهادة زملائها، وفق تأكيده.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: