-->

رابطة الأبطال الافريقية: الترجي الرياضي من اجل تعبيد طريق الترشح الى المباراة النهائية - سوفاس نيوز

يخوض الترجي الرياضي التونسي غدا السبت على ملعب حمادي العقربي برادس (س 17) مباراة حاسمة أمام الأهلي المصري في اطار ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة كأس رابطة الأبطال الافريقية سيسعى خلالها ممثل كرة القدم التونسية الى تحقيق نتيجة ايجابية لتعبيد طريق الترشح الى المباراة النهائية قبل لقاء الاياب المقرر السبت المقبل بالقاهرة.

وسيدخل أبناء المدرب معين الشعباني المباراة بروح انتصارية عالية وبمعنويات مرتفعة لا سيما بعد الوصول الى هذا الدور المتقدم من أمجد الكؤوس الافريقية ونجاحهم في تخطي عقبة شباب بلوزداد الجزائري في الدور الماضي بفضل الركلات الترجيحية.

وكان الترجي الرياضي التونسي قد أنهى أمس الخميس تربصا تحضيريا مغلقا في مدينة طبرقة قبل العودة لمركب حسان بلخوجة لمواصلة التحضيرات ورسم معالم التشكيلة الأساسية ووضع اللمسات الاخيرة على الرسوم التكتكية المزمع اتباعها في الحوار الاول مع حامل اللقب الاهلي المصري.

ومن المنتظر أن يعوّل الاطار الفني للترجي الرياضي التونسي فيهذه المباراة على تشكيلة تطغى عليها النزعة الهجومية خصوصا في خط الوسط، والاعتماد على خطة 4 – 3 – 3 المحبذة لدى الشعباني، مع العمل على استغلال الكرات الثابتة التي قد يستغلها بعض اللاعبين طوال القامة على غرار حمدي الن?از والايفواري فوسيني كوليبالي من اجل كسب هذه الجولة الاولى من الحوار باسبقية مريحة تخول للفريق خوض مباراة الاياب في القاهرة باقل ضغوطات ممكنة.

ورغم أنّ الترجي الرياضي التونسي سيكون منقوصا من قيمة ثابتة في حجم طه ياسين الخنيسي الذي فرض عليه الاتحاد الافريقي لكرة القدم مؤخرا عقوبة قاسية لمدة سنة بسبب استهلاكه لمادة محظورة وسقوطه في اختبار المنشطات الاّ أنّ ذلك لن يؤثر على الخط الأمامي في ظل ثراء الزاد البشري والجاهزية الكبيرة لبعض اللاعبين الذين يشغلون خطة رأس الحربة مثل الغاني عبد الباسط خالد، بما يمنح الارتياح والطمأنينة في نفوس جماهير الأحمر والأصفر.

ومع أنّ المواجهة التي سيديرها الحكم الجنوب الافريقي فيكتور غوميز تمثل نهائي قبل الأوان بين بطلي افريقيا لنسختي 2019 و2020، فان اللقاء سيشهد ندية كبيرة وصراعا بدنيا بين لاعبي الفريقين من أجل افتكاك معركة وسط الميدان.

وسيسعى الترجي الرياضي التونسي المدعوم بعامل الأرض والجمهور، الى تمهيد طريق الترشح الى المباراة الختامية منذ مباراة الذهاب من خلال تحقيق انتصار مريح من جهة وعدم قبول أهداف من جهة ثانية.

ولئن كانت الأرقام والاحصائيات المتعلقة بتاريخ المواجهات بين الترجي الرياضي والأهلي في كأس رابطة الأبطال الافريقية تصب نسبيا لمصلحة الفريق المصري، فانّ ذلك لا يعد معيارا في لغة الميدان حيث برهن ممثل كرة القدم التونسية في عدة مناسبات أنّه فريق المواعيد الكبرى بل وتوّج باللقب حتى على حساب الأهلي في أصعب الظروف، خلال نسخة 2018.

وكان الترجي الرياضي تغلب في اياب نسخة 2018 بثلاثية نظيفة على الاهلي بعد خسارته مباراة الذهاب بمصر 1-3.

يذكر أنّ الترجي الرياضي التونسي الرامي الى التتويج بهذه النسخة من المسابقة، في رصيده 4 ألقاب قارية في أمجد الكؤوس الافريقية حققها في 1994، 2011، 2018، 2019، في حين أنّ الأهلي المصري يتربع على عرش الأندية الافريقية المتوجة بهذا اللقب برصيد 9 ألقاب حققها في 1982، 1987، 2001، 2005، 2006، 2008، 2012، 2013، 2020.

وكان الترجي الرياضي التونسي قد وصل الى المربع الذهبي لمسابقة كأس رابطة الأبطال الافريقية على حساب شباب بلوزداد الجزائري بفضل ضربات الجزاء 3 – 2 اثر التعادل في مجموع المقابلتين 2 – 2، فيما تأهل الأهلي المصري إلى الدور نصف النهائى بعد أن تخطى فى الدور ربع النهائي فريق صن داونز الجنوب إفريقى بنتيجة 3 – 1 فى مجموع مباراتى الذهاب والإياب.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: