-->

المدير الجهوي للصحة بالقيروان يدق ناقوس الخطر و يدعو المواطنين الى البقاء بمنازلهم - سوفاس نيوز

دق المدير الجهوي للصحة بالقيروان، محمد رويس، ناقوس الخطر بسبب الوضع الوبائي الخطير في الجهة وتجاوز المستشفيات واسرة الانعاش لطاقة استيعابها القصوى بالجهة.

وقال رويس في تصريح ل(وات) “اطلب من كل اهالي القيروان ملازمة بيوتهم … وعدم الخروج الا للضرورة القصوى”

وافاد رويس، عقب اجتماع خلية الازمة الذي انعقد بعد ظهر اليوم باشراف والي القيروان، “ان الوضع خطير جدا وفاق الخطورة ” وان المصالح الصحية الجهوية عاشت يوم امس السبت ليلة استثنائية بسبب عدم قدرة المؤسسات الصحية على استيعاب عدد المصابين بالكورونا مما اضطرها الى تحويل 9 مرضى الى مستشفيات الجهات المجاورة لتلقي العلاج ضد الكوفيد 19

ودعا المواطنين الى الغاء التجمعات خلال هذه الفترة معتبرا ان “للمواطن دورا كبيرا في الحد من انتشار الفيروس عندما يقلل من تنقلاته وان الحل ليس بالمقاربة امنية بل بوعي المواطن بخطورة الوضع الذي قد يؤدي خلال الفترة القادمة الى عدم وجود مكان للعلاج بمستشفيات الجهة خاصة بعد بلوغ نسبة الايجابية في التحاليل 60 بالمائة”

وقال ان اللجنة الجهوية الاستثنائية لمجابهة الكوارث التي تنعقد حاليا بحضور وزير الصحة فوزي المهدي والمدير العام للصحة العسكرية مصطفى الفرجاني “قد تتخذ مجموعة من القرارات التي قد تشمل تعليق الامتحانات نهاية السنة او غلق بعض المدن ان اقتضت الضرورة”

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: