-->

القائمة النهائية لترتيب المترشحين للحصول على منح جامعية بالخارج تحدد اليا عبر المنظومة المعتمدة ووفقا لمجموع النقاط وليس للمعدل العام - سوفاس نيوز

شدد مدير عام الشؤون الطالبية بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي منجي النعيمي، اليوم الأحد، على أن عملية إسناد منح جامعية للدراسة بالخارج في اطار دورة توجيه المتفوقين تخضع الى طريقة محددة في احتساب النقاط لا علاقة لها بالحصول على معدل عام متميز في الباكالوريا.
وأوضح النعيمي، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن حصول عدد من الناجحين في الباكالوريا على أعلى معدل عام على المستوى الوطني في احدى الشعب لا يعني مطلقا تمكنهم بصفة آلية من التمتع بمنح للدراسة بالخارج، مبينا أن ترتيب الطلبة يستند الى مجموع النقاط المتحصل عليه والذي يقع احتسابه بطريقة محددة بالنسبة لكل شعبة وقع ضبطها بالمنشور الوزاري عدد 23 لسنة 2021 المؤرخ في 26 ماي 2021 والمنشور على الموقع الرسمي للوزارة.
وأضاف إن منح الدراسة بالخارج تسند الى عدد مضبوط من الطلبة ممن تمكنوا من الحصول على مجموع النقاط المنصوص عليها بالمنشور السالف ذكره، مشيرا إلى أنه بالنسبة لشعبة الآداب فان احتساب مجموع النقاط يقع بضرب المعدل العام المتحصل عليه في الباكالوريا في 5 وجمعه مع عدد مادة الفرنسية ضارب 3 مع عدد مادة الانقلزية ضارب 2 مع عدد مادة الفلسفة ضارب 2.
أما بخصوص شعبة الرياضيات فانه يقع احتساب مجموع النقاط بضرب المعدل العام المتحصل عليه في الباكالوريا في 5 مع عدد الرياضيات ضارب 2 مع عدد الفيزياء ضارب 2 مع عدد الفرنسية ضارب 1 مع عدد الفلسفة ضارب 1 وجمع النتيجة المتحصل عليها مع عدد مادة الانقلزية بعد أن يطرح منه 12
ويقسم على 3.
وبالنسبة لشعبة العلوم التقنية فيقع احتساب مجموع النقاط بضرب المعدل العام المتحصل عليه في الباكالوريا في 5 مع عدد الرياضيات ضارب 2 مع عدد الفيزياء ضارب 1 مع العلوم التقنية ضارب 1 مع عدد الفرنسية ضارب 1 مع عدد الفلسفة ضارب 1 وتجمع النتيجة المتحصل عليها مع عدد الانقلزية بعد ان تطرح منه 12 ويقسم على 3.
أما العلوم التجريبية فيحتسب مجموع النقاط بضرب المعدل العام المتحصل عليه في الباكالوريا في 5 مع عدد الرياضيات ضارب 2 مع عدد الفيزياء ضارب 1 مع علوم الحياة والأرض ضارب 1 مع عدد الفرنسية ضارب 1 مع عدد الفلسفة ضارب 1 وتجمع النتيجة المتحصل عليها مع عدد مادة الانقلزية بعد أن تطرح منه 12 ويقسم على 3.
ولفت مدير عام الشؤون الطالبية بوزارة التعليم العالي الى أنه بالنسبة لدورة المتفوقين في شعبة الآداب فانه يتم إرسال 4 ترشحات لاختصاص فرنسية وترشحين اثنين لاختصاص علم اجتماع الى جامعة “السربون” التي تتولى بدورها درس الملفات واختيار طالبين اثنين منهم لدراسة الفرنسية وطالب واحد لدراسة علم الاجتماع.

وبالنسبة لشعبة الرياضيات فانه يتم تمتيع 20 طالب بمنح للدراسة بفرنسا و12 طالب للدراسة بألمانيا وتسند 6 منح أخرى لطلبة شعبة العلوم التقنية للدراسة بألمانيا و6 منح مماثلة لطلبة العلوم التجريبية، وفق ذات المتحدث.
وأفاد أن قيمة المنحة للدراسة بفرنسا وألمانيا تم ضبطها بمبلغ شهري قدره 800 أورو علاوة على التكفل بمصاريف التسجيل والتأمين بالمؤسسة التعليمية وتوفير تذكرة الذهاب للدراسة وتذكرة الإياب عند الانتهاء من الدراسة، مبينا أن ألمانيا تتكفل بتغطية مصاريف المنحة الدراسية بالنسبة للسنة الأولى من الدراسة لتتكفل الدولة التونسية بمواصلة تأمين بقية سنوات الدراسة.
يشار الى ان رفض ترشحي التلميذين بدر الدين الماجري الأول على المستوى الوطني شعبة الآداب في امتحان البكالوريا بمعدل 16,81 وأمل بن فرج الأولى وطنيّا على شعبة التقنية بمعدل 19,65 للدراسة بالخارج في اطار دورة توجيه المتفوقين التي ترصد منح دراسة في كبرى الجامعات، أثار جدلا واسعا حيث استغرب رواد صفحات التواصل الاجتماعي حرمان الأوائل وطنيا من حقهم في منح دراسية بالخارج وطالبوا وزارة التعليم العالي بالكشف عن قائمة الطلبة المقبولين في دورة المتفوقين وعن معدلاتهم في اطار النفاذ الى المعلومة.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: