-->

ماذا تعرف عن "غسالة النوادر"

 ✍️ ماذا تعرف عن "غسالة النوادر" ؟؟ 



كثيرا ما نسمع بهذه العبارة" غسالة النوادر" وهي مصطلح فلاحي قديم معروف في تونس... ويطلق على الأمطار الموسمية التي تنزل في اول فصل الخريف من كل سنة فتغسل الارض... ، وهي تلك الأمطار التي تاتي في أواخر شهر أوت وبداية شهر سبتمبر و عادة لا تستمر أكثر من يوم.. وتنزل بغزارة شديدة عموما . وقد تخلف احيانا اضرارا مادية بالطرقات والمنازل والمواشي... ولكن يبقى المطر ديمة خير ونعمة من عند الله ولذك كان ناس زمان يقواوا؛ خرابها ولا جدابها..

ويذكر ان التسمية الصحيحة هي "غسالة المنادر" حيث تغيرت عبر الزمن كلمة "المنادر" بالنوادر"..


و"المنادر " هو جمع "مندرة" او" الرايح" كما يطلق عليه في الجنوب الشرقي التونسي... وهي ذلك المكان مستدير الذي نجده في كل منزل زمان والمخصص لجمع ودرس الحبوب .  

فيستبشر الفلاحون والمزارعون بهذه الأمطار لأنها تأتي في عقاب موسم الحصاد فتغسل "المنادر" وتبشر عموما بفصل خريف ممطر وخريف بدري كيما نقولوا .


وفي موروثنا الشعبي يكون الموسم الفلاحي المقبل خصبا وذو مردودية إذا هطلت هاته الامطار و أستمرت ليومين أو ثلاثة... ومن التهاني المتداولة بين المزارعين . يقول الفلاح لصاحبه " يهنيك الروى " فيجيبه "الرب واحد والهناء واحد" او "احنا وياك في الحال سوى".

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: