-->

سليانة: اكتشاف 6 بؤر لمرض النزيف الفيروسي الذي يصيب الأبقار

 




سجّلت مصالح المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بسليانة، منذ أواخر شهر أكتوبر المنقضي، 12 حالة لمرض النزيف الفيروسي للغزلان الذي يصيب الأبقار، وذلك بـ6 بؤر مختلفة من معتمديات الجهة، إلى جانب حالة واحدة لدى الأغنام، وفق ما أكده، اليوم الثلاثاء 23 نوفمبر 2021 رئيس دائرة الانتاج الحيواني بالمندوبية الصادق المكي.

وأضاف المكي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن الحالات المكتشفة شملت معتمديات سليانة الجنوبية، ومكثر، والكريب، وقعفور، لافتا إلى أنه تم رفع 12 تحليلا لعدد من القطيع وذلك بناء على تصاريح متتالية منذ بداية شهر أكتوبر من قبل الأطباء البياطرة، بعد الاشتباه في حالات إصابة بمرض اللسان الأزرق، ليتبين في ما بعد بأنه مرض النزيف الفيروسي للغزلان.

وبيّن ذات المصدر، أن مرض اللسان الأزرق ومرض النزيف الفيروسي للغزلان، يشتركان في نفس العلامات الظاهرية والمتمثلة في انتفاخ الرأس والقلقوم وإحمرار الاغشية وإرتفاع في درجات الحرارة، مشيرا إلى أن التصاريح بخصوص حالات الإشتباه تقلصت بعد شهر أكتوبر، خاصة مع إنخفاض درجات الحرارة وغياب ظهور الحشرات الناقلة لهاته الأمراض.

ودعا، في هذا الإطار، إلى ضرورة اليقظة والإنتباه، مضيفا أن المصالح المعنية قامت بتوزيع المبيدات الحشرية بعمادتي سيدي منصور والقابل من معتمدية سليانة الجنوبية، للتوقي من الحشرات إضافة إلى القيام بحملات تحسيسية توعوية يؤمنها البياطرة بمختلف العمادات والمعتمديات حول الأمراض الناقلة، والدعوة إلى عدم ترك القطيع بالقرب من برك المياه وفضلات الأبقار.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: