-->

كاس العرب للفيفا : المنتخب التونسي من اجل بداية موفقة لتاكيد طموحاته في المراهنة على اللقب - سوفاس نيوز

يسعى المنتخب التونسي لكرة القدم عندما يلاقي يوم الثلاثاء نظيره الموريتاني بداية من الساعة الحادية عشرة صباحا بتوقيت تونس الى تحقيق بداية موفقة في المجموعة الثانية من الدور الاول لكاس العرب للفيفا التي تستضيفها قطر من 30 نوفمبر الى 18 ديسمبر بمشاركة 16 منتخبا.

ويتطلع المنتخب التونسي الى الذهاب ابعد ما يمكن في هذه المسابقة العربية التي سبق ان توج بلقب نسختها الاولى في لبنان سنة 1963 وذلك لتاكيد تصنيفه المتقدم على الصعيدين القاري والعربي (الثالث افريقيا والثاني عربيا) رغم بعض الغيابات البارزة في صفوفه على غرار القائد وهبي الخزري والياس السخيري وعيسى العيدوني.

وسيعمل زملاء يوسف المساكني على اقتحام الدورة من الباب الكبير لضمان اوفر حظوظ الترشح الى الدور ربع النهائي، وتبدو هذه المهمة في المتناول امام منافس لم يسبق له الفوز في المواجهات السابقة بين المنتخبين سواء كانت رسمية او ودية. ويبقى الانتصار في المباراة الافتتاحية على غاية من الاهمية باعتباره يزيد من ثقة اللاعبين في امكانياتهم ويرفع من معنوياتهم قبل المواجهتين اللاحقتين في الدور الاول امام منتخبي سوريا والامارات.

ورغم الاسبقية المعنوية التي يتمتع بها المنتخب التونسي في تاريخ مواجهاته مع نظيره الموريتاني، فان العناصر الوطنية تبقى مطالبة بعدم استسهال المهمة وخوض المباراة بكل جدية وتركيز لتفادي اي مفاجاة غير سارة امام منافس سيعمل على احداث المفاجاة مثلما كان الشان في النسخة الاخيرة لنهائيات كاس افريقيا للامم 2019 بمصر عندما فرض التعادل السلبي على منتخب “نسور قرطاج” في الدور الاول قبل ان ينسج على نفس المنوال في مقابلة اياب تصفيات الدور الثاني لمونديال 2022 في نواكشوط.

وسيحاول ابناء المدرب منذر الكبير البناء على الوجه الذي ظهروا به في مباراتهم الاخيرة من تصفيات المونديال امام المنتخب الزامبي في رادس عندما قدموا مردودا محترما خصوصا في الشوط الاول سواء على مستوى التفكير الهجومي او التنشيط الدفاعي. وستكون هذه المشاركة العربية خير تحضير قبل خوض غمار نهائيات كاس افريقيا للامم المقررة بالكاميرون من 9 جانفي الى 6 فيفري 2022 ضمن مجموعة تضم مجددا موريتانيا الى جانب غامبيا ومالي فضلا عن كونها ستوفر فرصة مواتية لبعض اللاعبين المخضرمين لتاكيد عودتهم الى الواجهة على غرار لاعب وسط النجم الساحلي ياسين الشيخاوي ومدافع النادي الافريقي بلال العيفة في وقت تتطلع فيه عناصر اخرى الى تثبيت مكانها في المنتخب مثل الموهبة الصاعدة حنبعل المجبري لاعب وسط مانشستر يونايتد الانقليزي ومحمد امين بن حميدة الظهير الايسر للترجي الرياضي وفراس بلعربي صانع العاب نادي عجمان الاماراتي والمدافع جاسر الخميري محترف سانت انطونيو الامريكي الذي تلقى دعوة يوم الاحد لتعويض ايمن عبد النور مدافع ام صلال القطري المصاب.

ولعل ما يبعث على الارتياح الاستعدادات الجيدة التي اظهرتها بعض العناصر في الاونة الاخيرة اذ ساهمت بقسط وافر في النتائج الايجابية لفرقها بفضل اهدافها الحاسمة على غرار الظهير الايسر علي معلول مع الاهلي المصري ولاعب الوسط نعيم السليتي مع الاتفاق السعودي وصانع الالعاب سعد بقير مع ابها السعودي.
وفي الجهة المقابلة، سيكون المنتخب الموريتاني في اول رهان له مع اطاره الفني الجديد تحت قيادة الفرنسي ديديي غوميز منقوصا من خدمات ثنائي هجومي بارز ينشط في البطولة التونسية بعد اصابة اسماعيل دياكيتي (النادي الصفاقسي) وياسين الشيخ الولي (اتحاد تطاوين) وهو ما سيضاعف من حجم الصعوبات التي يعاني منها الفريق في الخط الامامي الذي اكتفى على امتداد مشواره بتصفيات الدور الثاني من المونديال بتسجيل هدفين في 6 مقابلات.

واذ نجح منتخب “المرابطون” خلال السنوات الاخيرة في تحقيق نتائج مشجعة على الصعيد القاري مكنته من تسجيل حضوره في كبرى المواعيد بداية من مشاركته في بطولة امم افريقيا للاعبين المحليين عامي 2014 و2018 وصولا الى ترشحه الى نهائيات كاس افريقيا للامم سنتي 2019 بمصر و2021 بالكاميرون فانه فشل في المقابل في تخطي الدور الاول وهو يتطلع الى كسر هذه القاعدة وتحقيق تاهل تاريخي الى الدور ربع النهائي لكاس العرب للفيفا.

وكان المنتخب الموريتاني حجز تاشيرة عبوره الى نهائيات كاس العرب للفيفا بتغلبه على نظيره اليمني 2-صفر في الدور التمهيدي الذي اقيم في الدوحة خلال شهر جوان الماضي.

يذكر انه تم توزيع المنتخبات المشاركة في كاس العرب للفيفا على اربع مجموعات بواقع 4 منتخبات في كل مجموعة على ان يتاهل في ختام الدور الاول صاحبا المركزين الاول والثاني من كل مجموعة الى الدور ربع النهائي.

وضمت المجموعة الاولى منتخبات قطر والعراق وعمان والبحرين فيما تالفت الثانية من منتخبات تونس والامارات وسوريا وموريتانيا.

اما المجموعة الثالثة فتركبت من المغرب والسعودية و الاردن وفلسطين في حين تكونت الرابعة من الجزائر ومصر ولبنان والسودان.

يذكر ان الاطار الفني للمنتخب التونسي كان حدد قائمة ب23 لاعبا للمشاركة في المسابقة العربية من بينهم 8 عناصر تنشط في البطولة التونسية وهم حراس المرمى الثلاثة فاروق بن مصطفى (الترجي الرياضي) ومعز حسن (النادي الافريقي) وبشير بن سعيد (الاتحاد المنستيري) وبلال العيفة (النادي الافريقي) ومحمد امين بن حميدة ومحمد علي بن رمضان وغيلان الشعلالي (الترجي الرياضي) وياسين الشيخاوي (النجم الساحلي).
وفي ما يلي قائمة اللاعبين :

فاروق بن مصطفى – معز حسن – بشير بن سعيد – ياسين مرياح – منتصر الطالبي – بلال العيفة – جاسر الخميري – محمد دراغر – حمزة المثلوثي – علي معلول – محمد امين بن حميدة – فرجاني ساسي – محمد علي بن رمضان – انيس بن سليمان – غيلان الشعلالي – سعد بقير – حنبعل المجبري – فخر الدين بن يوسف – يوسف المساكني – نعيم السليتي – فراس بلعربي – سيف الدين الجزيري – ياسين الشيخاوي
برنامج مقابلات المنتخب التونسي في الدور الاول:
30 نوفمبر 2021 – س 11- تونس – موريتانيا
3 ديسمبر 2021 – س 20 – سوريا – تونس
6 ديسمبر 2021 – س 16 – الامارات – تونس

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: