-->

هوركاتش يهزم ميدفيديف في ميامي ويحرمه من استعادة صدارة التصنيف - سوفاس نيوز

واصل البولوني هوبرت هوركاتش حملة الدفاع عن لقبه في بطولة ميامي المفتوحة للتنس بفوزه على دانييل ميدفيديف 7-6 و6-3 في دور ربع النهائي يوم الخميس، ليفشل اللاعب الروسي في استعادة صدارة التصنيف العالمي حيث كان بحاجة لانتصار واحد للعودة إلى القمة.

واقتنص هوركاتش أول ثلاثة أشواط وأنقذ نقطتين لكسر إرساله في الشوط السابع بينما كافح ميدفيديف، الذي بدا متعبا في بعض الأوقات بسبب الحرارة المرتفعة، في إرساله الأول وارتكب أربعة أخطاء مزدوجة في الإرسال بالمجموعة الأولى.

وحاول اللاعب الروسي العودة للمباراة وقاتل لإنقاذ نقطتين للفوز بالمجموعة ليحافظ على إرساله في الشوط الثامن وكسر إرسال منافسه في التاسع، لكن اللاعب البولوني المصنف العاشر عالميا واصل الأداء بقوة في الشوط الفاصل ليحسم المجموعة.

وفي المجموعة الثانية، كسر هوركاتش إرسال منافسه في محاولته السادسة في الشوط الخامس الماراتوني الذي استمر 11 دقيقة حيث بدا أن الحرارة المرتفعة أثرت بشدة على ميدفيديف.

وعقب نهاية الشوط وأثناء جلوسه على مقعده، استبدل ميدفيديف بطل أمريكا المفتوحة قميصه المبلل بالعرق وطلب مساعدة الطبيب بعدما اشتكى من الدوار.

وشرح ميدفيديف للصحفيين “لم أشعر طوال المباراة بأنني في أفضل حالاتي. بعد نقاط صعبة، شعرت بأني لا أتنفس بالسرعة الكافية”.

وفي الشوط التالي، انحنى ميدفيديف للحظات ثم ألقى مضربه بشكل حزين على الأرض بعدما أعاد ضربة خلفية في الشبكة.

وقال هوركاتش في مقابلة عقب المباراة “مواجهة دانييل دائما ممتعة وتنافسية للغاية. كانت ضرباتي الأمامية أفضل قليلا وكنت أعيد الضربات بشكل أفضل”.
وكان ميدفيديف بحاجة لبلوغ نصف النهائي لاستعادة صدارة التصنيف العالمي من نوفاك ديوكوفيتش.

واقتنص المتأهل لنهائي بطولة أستراليا المفتوحة الصدارة لفترة وجيزة في وقت سابق من العام الحالي لكنه فقدها بعد خسارة مفاجئة في الدور الثالث في بطولة إنديان ويلز.

وقال ميدفيديف “لعبت العديد من المباريات تحت ضغط، لكن هذه المرة الأمر مختلف، ولا يعني هذا حدوث أي تغيير فيما يتعلق بالنزول إلى أرض الملعب وخوض مباراة صعبة. لذا لا أعتقد أن التوتر لعب دورا في ذلك”.

وسيلعب هوركاتش المصنف الثامن في البطولة ضد الإسباني كارلوس ألكاراز بعدما قلب اللاعب الشاب تأخره ليفوز على الصربي ميومير كتسمانوفيتش بنتيجة 6-7 و6-3 و7-6 في مباراة مثيرة.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: