-->

صلاح يقود ليفربول لاكتساح يونايتد وتصدر البطولة الانقليزية - سوفاس نيوز

أحرز محمد صلاح هدفين وساهم في هدف آخر، ليقود ليفربول للفوز 4-صفر على ضيفه مانشستر يونايتد في مباراة قمة، وتصدر البطولة الانقليزية لكرة القدم يوم الثلاثاء، ولمدة 24 ساعة على الأقل.

وتصدر ليفربول، الذي فاز 5-صفر على يونايتد ذهابا، المسابقة برصيد 76 نقطة من 32 مباراة، وبفارق نقطتين عن مانشستر سيتي الذي خاض 31 مباراة وسيواجه برايتون آند هوف ألبيون يوم الأربعاء.

وقضى يونايتد ليلة تعيسة حيث لم يحقق أي فوز في آخر ثماني مباريات بالبطولة أمام ليفربول، كما فشل في تسجيل أي هدف خمس مرات من آخر ست مباريات في ملعب أنفيلد.

وتجمد رصيد يونايتد عند 54 نقطة من 33 مباراة، ويأتي سادسا وبفارق الأهداف عن أرسنال خامس الترتيب الذي خاض 31 مباراة. ويحتل توتنهام هوتسبير في المركز الرابع برصيد 57 نقطة من 32 مباراة.

واعتمد رالف رانجنيك مدرب يونايتد المؤقت الذي خاض المباراة دون الهداف كريستيانو رونالدو بعد وفاة مولوده الجديد على خمسة لاعبين في الخط الخلفي.
ولم تنجح ببساطة هذه الخطة، ووجد رانجنيك نفسه متأخرا 2-صفر مع الوصول إلى منتصف الشوط الأول.

وبعد مرور خمس دقائق من البداية تلقى صلاح تمريرة طويلة من ساديو ماني في الجانب الأيمن وأرسل كرة أرضية عرضية حولها زميله لويس دياز بسهولة إلى هدف من مدى قريب.

وازدادت معاناة يونايتد في الدقيقة العاشرة بعدما خرج بول بوغبا لاعب الوسط مصابا، وعانى الفريق الزائر في صناعة أي فرصة، لذا لم يكن مفاجئا أن يضيف ليفربول الهدف الثاني.

وتلقى صلاح تمريرة من زميله ماني، وأفلت من رقابة منافسه ديوغو دالوت وسجل بثقة بقدمه اليسرى في شباك ديفيد دي خيا في الدقيقة 22.
وهذا أول هدف لصلاح من اللعب المفتوح منذ 19 ففيفري، وجاء بعد يوم واحد من تأكيد المدرب يورغن كلوب على ثقته في عودة اللاعب المصري إلى تسجيل الأهداف في أقرب وقت ممكن.

وجاء الدور على ماني ليسجل الهدف الثالث بعد تمريرة دياز من الجانب الأيسر في الدقيقة 68.

واختتم صلاح الأهداف في الدقيقة 85، حيث تلقى تمريرة البديل ديوغو جوتا، وسدد كرة لمست قدم آرون وان-بيساكا، وسقطت من فوق الحارس دي خيا، ليعزز تصدره لقائمة هدافي المسابقة برصيد 22 هدفا.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: